RSS
صورة

Advertisements
 
تعليق واحد

Posted by في مايو 23, 2014 in جنة القرآنـ

 

 

بين الجوانح في الأعماق سكنــــــــــــــــاهُ  فكيف أنسى ومن في الناس ينساهُ


وكيف أنس حبيباً كنتُ من صغري — أســـــــــيـر حســـــــــنٌ له جـلت مزايـــــــــــــــاهُ

هذا الحبيبُ هو القرآن ُ عشتُ لـه  منـذ ُ الصبـــــــــــــــــا وأنا ولـهـــــــــــــــان أهـواه


ولم أزل أرتجي حسن الختــــــــــــــــــــــــام بـه — عــسـاه يشفع لي في يومٍ ألـقــــــــــــــــــــــــــــــــــاهُ

 

 77777777777

 

 
أضف تعليق

Posted by في أبريل 11, 2014 in جنة القرآنـ

 

 ثلاثة واجبات للمسلم مع القرآن

 

إن المسلم يدرك أنَّ القرآن هو كلامُ ربِّه المنزل،

وتعظيمه له من تعظيمه للمتكلم به تعالى، وأن عليه واجبات

إزاء ذلك الكلام أثناء تلاوته، وأثناء تعامله معه، ولعل من أهمها ما يأتي.

أولاًتحقيق الإخلاص واستحضار النية الصالحة :

فيجب على المسلم أثناء قراءته أو حفظه أو سماعه أو

عمله بما في كلام ربه، أن يجتهد في أن تكون نيَّة هذا العمل خالصةً لله تعالى،

وأن يقصد به وجه الله عز وجل، قال الله تعالى:

{وَمَاَ أُمِروا إلاَّ لِيَعْبدو اللهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاء..} الآية

وفي الصَّحِيحَينِ عَن عُمَر بْنِ الخَطَّاب رضي الله عنه


أَنَّ رَسُولَ الله صلى الله عليه وسلم قال: (إِنَّمـَاَ الأَعْمَــالُ بِالنِّــيَاتِ، 

 

وَإِنَّمَاَ لِكُلِّ امْرِيءٍ مَاَ نَوَى..) الحديث، وقد روي عن ابن عباس


رضي الله تعالى عنهما قوله: “إِنَّمَاَ يحفظُ الرَّجل على قَدر نِيَّتِه”

أي له من أجر ما حفظه ما صلحت فيه نيته فهذا ما ينفعه،


وقد ذكر أهل العلم أن على القارئ ألا يقصد بتعلمه القرآن،

ولا تعليمه توصّلاً إلى غرض من أغراض الدنيا، من مال، أو رياسة، أو وجاه،

أو ارتفاع على أقرانه، أو ثناء عِند الناس، أو صرف وجوه النَّاسِ إلَيه، أو نحو ذلك.


وقد حرص السلف رحمة الله عليهم على سلامة نياتهم عند إقبالهم على

الطاعات خاصّةً إذا تعاملوا مع القرآن، فكانوا يجتهدون في أن لا يشوب

ذلك أيَّة شائبةٍ من سمعة أو رياء، فمن جملة ذلك ما روي عن أيوب

السختياني أنَّه كان إذا تكلم أو قرأ فَرَقَّ قلبه وترقرق دمعه فَرِقَ من الرياء؛

فمسح وجهه وقال: ما أشدَّ الزُّكام! وكان إبراهيم النخعيُّ إذا قرأ

في المصحف فدخل عليه داخلٌ غطَّاه، ولسان حاله يقول مع القائل:

أَفْدي ظِباءَ فَلاةٍ ما عَرَفنَ بِها … مَضغَ الكَلامِ وَلا صَبغ الحواجيبِ

يريد ما عرفن التصنُّع ولا خطر لهنَّ، بل الجمال سجيتهنَّ،

وهكذا سرائر أهل الإخلاص.

وقال الحسن البصري: “كان الرجل تأتيه عبرته فيسترَها، فإذا

خشي أن تسبقه قام من المجلس”.

وإنَّما أعان هؤلاء على تحقيق معنى الإخلاص في تعاملهم مع القرآن:

يقينُهم بأنّهم عند قراءتهم وتلاوتهم له إنّما يُناجي الواحدُ منهم ربَّه ويُكلِّمُه.

ثانياًتعظيم القرآن الكريم:

تعظيم كلام ربِّ العالمين هو سمت عباد الله الصالحين،

في هذه الأمة وفي الأمم من قبلها، انعكس أثر ذلك التعظيم عليهم،

قال الله تعالى: {قُلْ آمِنُوا بِهِ أَوْ لا تُؤْمِنُوا إِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مِنْ قَبْلِهِ

 

 

إِذَا يُتْلَى عَلَيْهِمْ يَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ سُجَّداً}

وهذا إنَّما يصدر ممِّن أنعم الله عليهم بأن

فتح قلوبهم لمعاني ذكره، قال الله تعالى:

{ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ}

وهي من النعم العظام التي لا يوفق إليها إلاّ

من اجتباهم الله واختارهم لهدايته:

{أُولَئِكَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ مِنْ ذُرِّيَّةِ

آدَمَ وَمِمَّنْ حَمَلْنَا مَعَ نُوحٍ وَمِنْ ذُرِّيَّةِ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْرائيلَ وَمِمَّنْ

هَدَيْنَا وَاجْتَبَيْنَا إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَنِ خَرُّوا سُجَّداً وَبُكِيّاً}

وينبني على تعظيم القرآن الكريم كثير من الآداب والصفات

الظاهرة والباطنة، فمن ذلك:

أولاً: أنّ تعظيم القرآن الكريم، يعني تعظيم ما فيه من أمر ونهيٍ،

فيُنـزّهانِ من تحريف الغالين، وانتحال المبطلين، وتأويل الجاهلين.

ثانياً: ومن تعظيم كتاب الله تعالى أن يكون القارئ له على طهارة كاملةٍ،

حسِّيَّةٍ ومعنويَّة، بأن يكون طاهر الفمِ والبدن والثّياب،

ويكون المكان الّذي تتمُّ فيه القراءة والتلاوة كذلك طاهراً

ونظيفاً، وأن يكون القارئ جالساً مستقبلَ القبلة، في خشوعٍ ووقار.

ثالثاً: من تعظيم كتاب الله عزَّ وجلِّ تعظيمُ حملته،

وقد روي أنَّ عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال لنافع بن

عبد الحارث لما لقيه بعُسْفان، وكان والياً لعمر على مكة:

من استعملتَ على أهل الوادي؟ فقال: ابن أبزى. قال: ومن ابنُ أبزى؟

قال: مولى من موالينا! قال: فاستخلفتَ عليهم مولى؟! قال:

إنه قارئ لكتاب الله -عز وجل- وإنه عالم بالفرائض! قال عمر:

أما إن نبيكم صلى الله عليه وسلم قد قال:

“إن الله يرفعُ بهذا الكتاب أقواماً ويضع به آخَرين”(1) ،

وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:

“إنَّ من إجلال الله: إكرامَ ذي الشيبة المسلم، وحاملِ القرآن

غير الغالي فيه والجافي عنه، وإكرام ذي السلطان المقسط”(2).

بل عظَّم الله كتابه بنفسه في غير ما آيةٍ، فقال سبحانه:

{وَلَقَدْ آتَيْنَاكَ سَبْعاً مِنَ الْمَثَانِي وَالْقُرْآنَ الْعَظِيمَ}

{ص وَالْقُرْآنِ ذِي الذِّكْرِ

{ق وَالْقُرْآنِ الْمَجِيدِ 

{إِنَّهُ لَقُرْآنٌ كَرِيمٌ * فِي كِتَابٍ مَكْنُونٍ * لا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ * تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ}

{بَلْ هُوَ قُرْآنٌ مَجِيدٌ}

إلى غير ذلك من الآيات البينات

الموجبة لتعظيم كلام رب الأرباب سبحانه وتعالى.

ثالثاًالتّدبُّر والتَّفكُّر في معاني القرآن:

فمن قرأ أو استمع ولم يتدبر ربما كان القرآن حجة عليه

ولذلك ذم الله أقواماً فقال: { أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا}

وقد جاء عن الحسن البصريِّ رحمه الله أنه قال:

“إنّ من كَان قبلكم رأوا القُرآن رسائل من ربهم

، فكانوا يتدبرونها بالليل، وينفذونها بالنهار”.

وعن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: “ينبغي لحامل القُرآن أن

يُعرف بليلهِ إذا النَّاس نائمون، وبنهاره إذا النَّاس مفطرون، وبحزنه إذا

النَّاس يفرحون، وببكائهِ إذا النَّاس يضحكون، وبصمتهِ إذا النَّاس يخوضون،

وبخشوعه إذا النَّاس يختالون”.

وعن الفضيل بن عياض رحمه الله قال: “حامل القُرآن حامل راية الإسلام،

لا ينبغي أن يلهو مع من يلهو، ولا يسهو مع من يسهو،

ولا يلغو مع من يلغو؛ تعظيماً لحقِّ القرآن“.

فاجتهد أخي المسلم في القيام بهذه الواجبات المهمّة

في التعامل مع القرآن الكريم، مخلصاً نيَّتك لله عزَّ وجلَّ

عند تلاوتك أو سماعك له، ومعظّماً إيّاه بكلّ ما يجب له ولأهله

من التعظيم والتكريم، ومتدبراً ومتفكراً في معانيه،

مجتهداً في تحقيقها والعمل بها.

 

 
أضف تعليق

Posted by في مارس 10, 2014 in جنة القرآنـ

 

تدريبات مهمة في إطالة النفس أثناء التلاوة
العوامل التي تساهم في إطالة النفسالعطية الإلهية

و هذا الأمر ليس للعبد فيه من خيار, و عليه التسليم لرب العزة و شكره على ما أعطاه.
.

صحة الجهاز التنفسي

صحة الجهاز التنفسي لها دور كبير في طول النفس, لذلك على القارئ أن يهتم بالجانب الصحي

و أن يتجنب ما يضر الجهاز التنفسي كاستنشاق الغبار و التدخين.

ولابد من مراجعة الطبيب عند الشعور بالكحة أو الزكام لان ذلك يؤثر على الصوت وعلى النفس

إتقان التجويد والإقتصاد حين صرف النفس

يتوجب على القارئ أن يقتصد قدر الإمكان حين التلاوة, فيحاول أن يعطي الحرف حقه و لايزيد

و طبعاً لا يعني ذلك أن يقصر في حقوق الحروف.

إتقان مخارج الحروف و صفاتها. فمثلاً حروف الجهر لا يجري فيها النفس, و لذلك يمكن توفير النفس عند النطق بها.

و كذلك الغنة, فأغلب الناس يغنون كل الحروف نتيجة لارتخاء الجيوب الأنفية, و الغنة تستهلك الكثير من النفس

.

ممارسة الرياضة

تساعد الرياضة كثيراً في تحسين التنفس و زيادة إتساع الرئة, و من المهم التنفس بشكل صحيح أثناء ممارسة الرياضة

للحصول على الفوائد المرجوة. و من أهم الرياضات التي تفيد في هذا الجانب رياضة الجري و السباحة

أخذ النفس بطريقة سليمة أثناء التلاوة

من المهم تعويد القارئ نفسه على أخذ النفس بطريق سليمة أثناء التلاوة, أي عن طريق الأنف

مع المحافظة على استقامة الظهر, أي عدم القراءة بظهر منحني, لأن ذلك يضغط على الرئة

و لا يسمح بسحب كميةكبيرة من الهواء. و يفضل تعويد النفس على أخذ كمية كبيرة من الهواء

حتى حين تلاوة المقاطع القصيرة لكي تصبح عادة دائمة و لعدم الوقوع في أي مأزق أثناء التلاوة

النوم الجيد و الكافي قبل التلاوة

يعتبر النوم من أهمالعوامل في إطالة النفس,. والنوم له أثر كبير على الصوت بشكل عام و على أغلب المهارات الصوتية.

.

التلاوة بطبقة مناسبة

إن لطبقة الصوت دور كبيرفي طول النفس, فإن التلاوة بطبقة مرتفعة جداً (غير متناسبة مع مقدرة القارئ)

تساهم بشكل كبير في تقصير النفس

. التدريب المتدرج على الآيات الطويلة

بحيث يحدد القارئ لنفسه كلمة يتوقف عندها, وبعد ذلك يزيد المقطع كلمة أخرى و هكذا

تدريب عملي

التنفس التفريغي

هذه الطريقة تنقي الدم من أية شوائب من الممكن أن تسبب انسدادها

كما أنها تفتح مسارات الهواء في الرئة لتتمكن الرئة من حفظ أكبر قدر من الهواء

ويمكنك القيام بهذه الطريقة بالشكل التالي

:
….. اجلس جلسة صحيحة مستقيمة الظهر .. منتصبة الكتفين .

 استنشق من الأنف حتى العد إلى 4 واملئ الرئتين بالهواء .
– احتفظ بالهواء داخل الجسم حتى العد إلى 10 .
– فرغ الهواء ببطءمن الفم حتى العد إلى 5 .


– كرر التمرين بحيث تزيد من مدة الاحتفاظ بالهواء داخل الجسم تدريجيًا 
وتقوم بتفريغه دائمًا في نصف المدة
فمثلاً : لو احتفظت بالهواء داخل الجسم حتى العد إلى 12 فعليك القيام بتفريغ الهواء حتى العد إلى 6

ولو وصلت مدة الاحتفاظ إلى 16 فيجب أن يكون التفريغ حتى العد إلى 8 ، وباستمرار يجب عليك زيادة الوقت بالتدريج وببطء .

ـ كرر النقاط السابقة إلى حين الشعور بقدرً من المرونة في حبس الهواء في الرئتين .

ـ أعد العملية السابقة و لكن فرّغ هواء الرئتين مع البدء بقراءة نصٌ ما غير القرآن الكريم

و لاتقرأ إلا بعد اكتمال عملية الشهيق ( ملء الرئتين بالهواء تماما ) ، فتقرأ بإفراغ هواء الزفير تدريجياً أثناء القراءة .

ـ كرر هذا التدريب في الجلسة الواحدة ، ثم على جلسات متعددة مع قراءة آية طويلة

وبين يوم و آخر ، فستتمكن بإذن الله من قراءة سطر أو أكثر دون انقطاع النفس خلالها .

 

 
أضف تعليق

Posted by في مارس 10, 2014 in جنة القرآنـ

 

 

 

يكثر الحديث عن تدبر القرآن -وخصوصاً في هذه الأيام-

وهو أمرٌ لا يختلف عليه اثنان من حيث أهمّيته، وفضله، وعظيم أثره على القلب

إلا أنَّ كثيراً مِن الناس يتوقّف تفاعله مع هذا الموضوع عند حدِّ سماعِ أهمّيتِه وفضائلِه

لأنه يشعر أن بينه وبين التدبر مفاوزَ، ومسافاتٍ حتى يكون أهلاً لممارسته، والتنعّمِ بآثاره لقرآءة المزيـد

 

 
أضف تعليق

Posted by في مارس 9, 2014 in جنة القرآنـ

 

 

 

مكتبة القرآن

مصحف المدينة المنورة برواية حفص عن عاصم مصور

مصحف الصحابة في القراءات العشر المتواترة من طريق الشاطبية..

المصحف الشريف – طبعة الشمرلي

القرآن الكريم وترجمة معانيه إلى اللغة الإنجليزية

القرآن الكريم (خط مغربي – ملون)

مصحف التجويد الملون

المصحف المحفظ بالقراءات

جامع القراءات العشر

علوم القرآن

أحكام القرآن لـ ابن العربي

الإحكام في أصول القرآن لـ ابن حزم

الإتقان في علوم القرآن لـ عبد الرحمن بن الكمال جلال الدين السيوطي

رد البهتان عن إعراب آيات من القرآن الكريم

معجم غريب القرآن مستخرجاً من صحيح البخاري

التضمين النحوي في القرآن الكريم

القصص القرآنى وأثره في استباط الأحكام

البرهان في علوم القرآن لـ بدر الدين محمد بن عبد الله بن بهادر الزركشي

الأحرف السبعة للقرآن لـ الداني أبو عمرو الأحرف السبعة للقرآن

الأمثال في القرآن لـ أبن القيم

الحجة في القراءات السبع لـ الحسين بن أحمد بن خالويه

المهذب فيما وقع في القرآن من المعرب لـ عبد الرحمن بن أبي بكر السيوطي

نفحات من علوم القرآنمن بلاغة القرآن

الناسخ والمنسوخ في القرآن العزيز وما فيه من الفرائض والسنن

إيجاز البيان عن معاني القرآن

فتاوى القرآن

الأحكام المتعلقة بالقرآن

تفسير القرآن الكريم

قراءات القرآن الكريم

مسائل في علوم القرآن

.

.

التجويد والقرآءات

منار الهدى في بيان الوقف والابتدا، ومعه: المقصد

لتلخيص ما في المرشد

الوافي في كيفية ترتيل القرآن الكريم

الوجيز في شرح قراءات القرأة الثمانية أئمة

الأمصار الخمسة

الهادي شرح طيبة النشر في القراءات العشر

والكشف عن علل القراءات وتوجيهها

المجلد الأول المجلد الثانيالمجلد الثالث

تيسير الرحمن في تجويد القرآن

نسخة ملونة نسخة غير ملونة

تقريب النشر في القراءات العشر

الفرقان في بيان إعجاز القرآن

التعقبات المفيدة على كتاب كلمات القرآن تفسير وبيان لمخلوف

1000 سؤال وجواب في القرآن الكريم

مفاتيح للتعامل مع القرآن

عظات وعبر في قصص الأنبياء

قصص الأنبياء

تحفة النبلاء من قصص الأنبياء للإمام الحافظ ابن كثير

 
أضف تعليق

Posted by في مارس 9, 2014 in جنة القرآنـ

 

 

 

مكتبة التفسير

 

 

تفسير القرآن العظيم

للإمام الحافظ عمادالدين أبو الفداء بن كثير رحمة الله

نسخة ووردنسخة مصورة pdf

وهنا

 

تفسير تيسير الكريم الرحمن لتفسير كلام المنان

للعلامة الشيخ عبدالرحمن السعدي رحمة الله

نسخة وورد نسخة مصورة

وهنا

 

تفسير أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها

عبد الله أبو السعود بدر

مجلد 1– مجلد 2

مجلد3

– مجلد 4 

 

زاد المسير في علم التفسير

عبد الرحمن بن علي بن محمد الجوزي القرشي البغدادي أبو الفرج جمال الدين

الكتاب

 

الوسيط في تفسير القرآن المجيد

علي بن أحمد الواحدي النيسابوري أبو الحسن

مجلد 1– مجلد 2– مجلد3 – مجلد 4روابط بديلة 1

روابط بديلة 2:

مجلد 1

– مجلد 2 – مجلد 3 – مجلد 4 

 

المحرر الوجيز في تفسير الكتاب العزيز (تفسير ابن عطية)

عبد الحق بن غالب بن عطية الأندلسي أبو محمد

الكتاب

 

بحر العلوم (تفسير السمرقندي)

مجلد 1مجلد 2مجلد 3

 

مجموعة تفسير القرآن

للعلامة الشيخ محمد بن صالح العثيمين

 

مجموعة أيسر التفاسير

للشيخ أبو بكر جابر الجزائري

 

التفسير الوسيط

 

تبصير الرحمن وتيسير المنان،

وبهامشه: نزهة القلوب في تفسير غريب القرآن

لـ علي بن أحمد بن إبراهيم المهايمي – أبو بكر السجستاني

مجلد 1مجلد 2

 

تفسير الإمام البنا نظرات في كتاب الله

الكتاب

 

تنوير المقباس من تفسير ابن عباس

الكتاب

 

فتح البيان في مقاصد القرآن

مجلد 1 مجلد 2 مجلد 3 مجلد 4 مجلد 5

مجلد 6 مجلد 7 مجلد 8 مجلد 9 مجلد 10

مجلد 11 مجلد 12 مجلد 13 مجلد 14 مجلد 15

 

القاموس البسيط في معاني القرآن المحيط

الكتاب

 

أوضح التفاسير

الكتاب

تقاريظ

مباحث

 

تفسير ابن باديس في مجالس التذكير من كلام الحكيم الخبير

الكتاب

 

تفسير محمد بن إسحاق

الكتاب

 

تفسير جزء عم للشيخ محمد متولي الشعراوي

الكتاب

 

تفسير القرآن الكريم

الكاتب : متنوع

التفاسير

الكاتب : متنوع

 

 

أصول التفسير

 

موسوعة التفسير قبل عهد التدوين

محمد عمر الحاجي

الكتاب

 

دفع إيهام الاضطراب عن آيات الكتاب

محمد الأمين بن محمد المختار الجكني الشنقيطي

الكتاب

 

تصويبات في فهم بعض الآيات

صلاح عبد الفتاح الخالدي

الكتاب

 

التعليقات البهية على مقدمة أصول التفسير

لشيخ الإسلام ابن تيمية

أبو عمر البقلموني

الكتاب

 

اختيارات ابن تيمية في التفسير ومنهجه في الترجيح

الكتابمقدمة

 

مقدمة في أصول التفسير

أحمد بن عبد الحليم بن عبد السلام بن تيمية الحراني أبو العباس تقي الدين

الكتاب

 

شرح مقدمة التفسير

أحمد بن عبد الحليم بن عبد السلام بن تيمية الحراني أبو العباس تقي الدين

المحقق:محمد بن صالح العثيمين

الكتاب

 

شرح القواعد الحسان في تفسير القرآن

الكتاب

 

القواعد الحسان لتفسير القرآن

الكتاب

 

تفسير الصحابة

الكتاب

 

مختصر الاتقان في علوم القرآن

المؤلف: السيوطي

المحقق: صلاح الدين أرقه دان

الكتاب

 

مناهل العرفان في علوم القرآن

المؤلف: الزرقاني

المحقق: فواز أحمد زمرلي

اضغط هنا

 

أصول التفسير

الكاتب : متنوع/

 
أضف تعليق

Posted by في مارس 9, 2014 in جنة القرآنـ